الوحــدة !

يوليو 15, 2010

ليست الوحدة أن يتركك الناس فجأة ويذرونك خالياً من الأنفاس البشرية !

الوحدة .. هي الأماكن الفارغة في قلوبنا التي خلفها الأصدقاء ، وتركوا أشيائهم تصرخ بعنف !


لنسمع دوي صداها يتشكل على دموع حارقة , وقلب خافق ! 😦

* لأحدهم !

يـااارب !

مارس 19, 2010

و حينما تُـسد في وجهي كل الدروب ,,
يظل لي معك يا ” الله ” طريقا ً لا يسد !

و حينما يلوذ الجميع مني بـ الهروب ,,

تظل لي معك يا ” الله ”
دعوة لا ترد !

العمر كله !

يناير 15, 2010

يعيشون في حـُب .. ويتعاهدون على الوفاء !

ثم تهب رياح ” الفقد ” .. وتقتلع أحــدهم !

يغيبون … يغيبون

….. وفجأة ، ودون سابق إنذار

يتدخل [ القدر ] .. فـ يلتقوا !

لـ يكتشفوا بعد كل هــذا ,

أن أحدهم عاش عمراً .. والآخر { فاته العمر كله } !

* يـــــآآآرب )=

()

ديسمبر 22, 2009

وآمنت بأن :

لا وطن غير صدرك ” أُمــاه ” يحويني :’)

1431 هـ

ديسمبر 17, 2009


وانتهى عام 1430 هـ بكل مايحمل !


.


يـــاااارب .. اختم لنا عامنا هذا بقبول أعمالنا .. والتجاوز عن سيئاتنا

واجعل عامنا هذا هيـّـناً ليـّـناً .. مليئاً بالفرح وتحقيق الأمنيـــات 🙂


.


حدثوني عن أمنياتكم لهذا العام 🙂

| خطين متوازيين |

ديسمبر 3, 2009

البعد عن بعض الأرواح – وإن كان موجعاً في أول حينه – إلا أنه مريح جداً بقدر ما تمتطيني رغبة عارمة لأن أهمس لها :

” لعلنا خلقنا لـ نظل هگذا | خطين متوازيين | ، يعجزان عن الفراق وعن التواصل ..!

ولن يلتقيا إلا إذا انگسـر أحدهما ..!! “

* لروحها (:

…..!!!

نوفمبر 4, 2009


أن أبتلع لساني وألتزم الصمت


لايعني ذلك إني راضية !!


,,،/ فـ ربما كان حجم الخطأ أكبر من الحديث بكثير  ! (:

يــاااارب متعها بدلالها …

سبتمبر 11, 2009


لأن البعض ….. ألمهم ينهش أجسادنا كما لو كنا نحن المكلومين بذاتهم !!


.


ولأني مازلت أردد : أن قدرها كله خير .. حتى لو لم نكن نرَه ..!

ياااااااااارب … اكتب لها راحة تدوم .. وسعادة لا تفنى …. ومتعها بشبابها ودلالها كما كانت ..!


.


وليقيني …. بأنه لاتزال هناك قلوب تستوطن الأرض .. تملك أرواحاً تشفي غليلاً من عطش موجع ..!

فكل مانحتاجه مؤازرة من قلب صادق .. في وقت صيام .. وفي يوم مبارك … من عشر مباركة

هذا يكفي .. بأن يكون لـ عضيدة ليلى نصيب من دعواتكم … مسها الضر .. والله ارحم الراحمين بها :”(

اقتراب الحواجب ..

يوليو 20, 2009

صباحكم سعاده (:

فـجأة .. تجد دمووعــاً تملأ عينيكـ .. تنهمر وتنهمر .. وقد لا تتوقف ..!!

فجأة .. تسيطر على محياكـ ضحكة سعاده .. وترسل ملامحكـ لكل من يراها انطباعاً ثابتاً بـ راحتكـ وفرحتكـ ..

وبــدون سابق انــذار ..

تعلن نفسيتكـ حالة الطوارئ القصوى

فـ يمتقع لون وجهكـ .. ويقترب كل حاجب من الآخــر .. وتبدأ عملية الشهيق والزفير

فـ لا تريحها الا الآهــات المتكرره ..

تطلقها بـ حــراره .. حتى وكأن حرارتها تحرق كل من تصدم بــه ..!

حالات نفسيه لا حصر لها .. يتحكم احساسنا في تشكيلها وتلوينها ..

فـ تــارة ترانا وقــد غرقنا في السعاده

وتــارة اخــرى ترانا وقد اختنقنا بـ الالم والحــزن ..

وتبعاً للحالتين .. تتكيف تصرفاتنا وتتأثر قراراتنا ..


انــا شخصياً ..

مررت بـ الحالتين .. فـ قــد كنت في قمة الهدووء
قريرة البـــال .. سعيدة الداخــل
لا منغصات ولا عقد ولا تعقيد ..

مثل هذه الساعات في حيــاة الانسان .. مهمه وضروريه ..

فـ الانسان عندمــا يكون هادئــاً وسعيداً .. ينعكس بالطبع هدوؤه وسعادتــه على سلوكــه ..
آآآآه .. وكم انا بـ حاجــه لتلك الساعات

وفي قمة الاستمتاع بـ الراحــه والهدوء والسكينه ..
يخترق حديث عن سلوك شخص آخــر .. وعن امور لم اتمكن من السيطره على هدوئي فيها ..
فـ تغير الهدوء الى قلق .. والراحــه الا الم

واخــذت اسير في خضم ساعات عنيفه من الالم والحــزن ..!!

لا اريــد ان ادخــل في التفصيلات الدقيقه لوجود بعض المتطفلين

لكنني اود ان اقول

ان الانسان في راحته وتعبه وسعادتــه والمه وحــزنــه ..

يخضع تحت سيطرة احساســه ..

فـ كيفما كان حال احساس الانسان يكون وضــع ذلك الانسان النفسي

وقليل هم اولئك الذين يستطيعون التحكم في مجرى احاسيسهم ..

فلا يتركون في داخلهم ثغره تنفد منها المفاجآت ..

:: همسه ::

رغم انني كتبت كثيراً .. وفشلت مراراً وتكراراً ..

الا اني لازلت تائهه .. بين سطور ذلك المجهول ..

اجهله .. وبصدق اجهله

في كل مره اعتقد انني دخلت عالمه ومملكته ..

الا انني افشل .. واعيد حساباتي من جديد

لابحث عن مجهول اخـــر ..

:: في النهايـــه ::

احمل الثرثره والفضفضه المسؤوليه الكامله فيما كتبت ..

دمتم كـ نقاء ارواحكم  (L)

..{ متقاعد .. مت / قاعد ..!

أبريل 25, 2009

مساؤكم جنه 🙂

هموم المتقآعدين لآ تزآل قضيه تلفهآ اغطية المتآعب ويعتريهآ القلق المصحوب بالمخآوف ..!

خآصة الذين انهكتهم ظروف المعيشه واكلت مرتبآتهم غلآء الاسعآر .. لآ لذنب ارتكبوه .. سوى انهم فئة ( د )
خدمت وطنهآ بشرف .. ولم تتملص من دفع الضرآئب والرسوم .. واعني بذلك ذوي الدخل المحدود ..!

هذه الهموم حقيقه .. تشكل هآجساً له يتنآمى غآلباً في اوآخر حيآته العمليه .. قبل صدور القرآر والخروج من وظيفته بخدمه شريفه وحفنه من الاورآق المآليه وربمآ شهآدة شكر سعرهآ زهيـــد ..!

ولكن هذه الهموم تتطور مع الاجرآءآت الممله والمعقده من قبل مصلحة التقآعد ..!

والتي تتأخر بصرف مستحقآته المآليه .. لتبلغ همومه الذروه عند التفكير بكيفية التعآيش مع المرحله المقبله .. وايجآد الحلول والبدآئل والتخلص من الفرآغ والكآبه وكثرة الجلوس بالبيت ومشآهدة التلفآز .. والمتطلبآت البآهظه للاسره المشآبهه للارقآم الموجوده بفوآتير هذه الايآم ..!

الحقيقه ان الميت حيــاً او كمآ يقول الوآقع ” مت / قآعد ” يعآني من متآعب عده ..!

ولن اقول بدءاً من مسمى مهنته في اورآقه الرسميه ” متقآعد ” التي يفرض ان يتم اعآدة النظر بهذآ المسمى ليتحول مثلاً .. الى ” موظف سآبق ” حآله من حآل الفئآت الفآخره ( أ ) وَ ( ب ) ..!

لكـــن هنآك جوآنب اخرى يحتآج إليهآ حآجة النبآت للمــآء ..!

فـ على سبيل المثآل .. اعآدة النظر بزيأدة الجآنب المآدي ليتحقق له الامن المآلي امآم الارتفآع المجنون للاسعآر .. واعطآئه واسرته حق الامتيـــآز بالتأمين الصحي ..!

اضآفه لدور الدعم الاسري الذي يجب ان يمتص القلق المصآحب له في هذه الفتره الجديده من حيآته ..

امآ الجآنب الاجتمآعي .. فـ ليس اقل معآنآة ممآ ذكرته ..!

فـ هو كالضوء المؤنس ان تجرد افرآده من الاعتقآدآت الخآطئه والنظرآت التي تشعر بالاهمآل امآم هذه الهموم وغيرهآ …

لآ عجب عندمآ اقول ان وآقع المتقآعد في بعض النوآحي يكآد ان يكون شبيهاً بالخآرج من السجن ..!

فـ الفرآغ مملاً والاهمآل من المجتمع قآسياً .. ورفض قبوله في أي وظيفه ترفد معآشه النحيل مؤلماً ويقف له بالمرصآد ..!
ومع هذه الهموم التي تخلف المتآعب النفسيه يشعر بانتقآص الذآت .. وان المجتمع استغنى عنه وليس بحآجة له ..

من نآحية اخرى .. يجب ان لآ ننسى ان هذآ المتقآعد هو من نهض بمجتمعنآ .. وسآهم في بنآئه وعمل ليله ونهآره في تطوير حيــآة الامه ..
وقد قضى زهرة عمره في عمله على حسآب صحته ورفآهيته لمدة قد تتجآوز الثلآثين عآماً او اكثر ..!

.

.

.

شخصياً…

اعتقد انه من وآجب الجهآت المسؤوله ان توفر لهذآ الانسآن المتعب .. الرآحه والرفآهيه

وذلك بتشكيل الانديه والبرآمج الترفيهيه والسيآحيه ..
كمآ يجب ان لآ تهمل خبرتهم العريقه في مجآلآت عملهم .. حتى وان كآنت وظآئفهم مش اد الدووونيــا 🙂

ولكن لن يبقى مكآنهم شآغراً .. فمن هو آت بعدهم يحتآج للتدريب …!

حيث يمكن ان تجعل منهم مستشآرين ومشرفين ومدربين يستفآد من خبرآتهم للتطوير والتقدم .. فـ تعود المنفعه على الوطن والمتقآعد ..!

فـ متى مآتوفرت هذه المستحقآت سيشعر المتقآعد انه حيــاً وعضواً فعآلاً له قيمته في المجتمع ..

لآ مجرد شخص ضعيف ومهزوم ترهقه الهموم والامرآض ..!



دمتم كـ نقاء ارواحكم 🙂